جراحة البطن في زيورخ: المختص البروفيسور شلومبف

البروفيسور الدكتور رولف ب. شلومبف
طبيب معالج في Klinik Hirslanden (العيادة الداخلية)
أخصائي في جراحة البطن
زيوريخ, سويسرا

شعار- البروفيسور الدكتور الطبيب رولف ب. شلومبف

تركيز العلاج

  • جراحة القولون والمستقيم:
    - جراحة الأورام
    - الجراحة ذات التدخل الخفيف (التنظيرية)
  • جراحة علاج السمنة:
    - التحويل المعدي
    - تكميم المعدة
  •  جراحة ورم البطن:
    - المريء
    - المعدة
    - البنكرياس
    - الكبد
    - قناة الصفراء
  • جراحة الغدد الصماء:
    - الغدة الدرقية
    - الغدة الدرقية
    - الغدة الكظرية
  • جراحة الصدر:
    - الأورام
    - الجراحة التنظيرية

العرض الطبي

قائمة الخدمات التشخيصية

  • تنظير البطن (فحص تجويف البطن)
  • تنظير الصدر (فحص تجويف الصدر)
  • تنظير الشرج والمستقيم (فحص فتحة الشرج والمستقيم)

 

قائمة الخدمات العلاجية

  • الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة:
    الأورام، الأمراض الفتق الرتحي، أمراض الأمعاء الالتهابية (مثل التهاب القولون التقرحي ودَاء كرون)، الأمراض الخبيثة وغير الخبيثة للأمعاء الغليظة (المستقيم)، تدلي قاع الحوض مع تدلي الأمعاء، واضطرابات التخلص من البراز
  • المعدة والمريء:
    الأورام، جراحة تحويل المعدة (تشكيل أنبوب المعدة) للحد من السمنة المفرطة، التجشؤ الحامض في فتق الحجاب الحاجز، عسر البلع بسبب انتفاخ المريء (ارتجاع المريء العلوي).
  • الكبد والبنكرياس:
    الأورام، الأكياس، الخراجات والدمامل
  • الغدة الدرقية، الغدة الدُرَيْقِيّة والغدة الكظرية:
    تضخم غير خبيث مع فرط نشاط، الأورام الخبيثة وغير الخبيثة
  • جدار البطن:
    الفتق، فتق السرة والفتق الجراحي

عن البروفيسور الدكتور رولف ب. شلومبف

البروفيسور الدكتور الطبيب رولف شلومبف هو مختص في جراحة البطن مع نقطة الارتكاز في جراحة أورام البطن وجراحة السمنة وجراحة الصدر. يُعنى البروفيسور بالعلاج الجراحي للأعضاء الداخلية من تجويف البطن والصدر. لضمان نتيجة مثالية تحت أفضل رعاية للمريض يعمل البروفيسور شلومبف سوية مع مناطق الاختصاص المختلفة. يشمل هذا الفريق متعدد الاختصاصات بجانب الجراحة طب الأشعة وطب الأمعاء وطب الأورام وطب التخدير. من خلال ذلك يتم ضمان أفضل رعاية ممكنة.

مختص معترف به عالمياً لجراحة البطن في زيورخ

البروفيسور شلومبف هو أحد المختصين الرائدين والمعترف به عالمياً في مجال جراحة البطن. أدخل البروفيسور شلومبف في عام ١٩٩٥ رباط المعدة القابل للتعديل والذي يتم وضعه بالمنظار لأول مرة إلى سويسرا. ينظر البروفيسور إلى الوراء تاركاً خلفه ما يزيد عن ثلاثين سنة من الخبرة في مجال جراحة البطن وقد تم تكريمه عدة مرات بسبب بحثه، على سبيل المثال الجائزة الأولى للبحث التجريبي المتميز. بمناسبة المؤتمر الخامس لاتحاد جمعيات الاختصاص الجراحية السويسرية في لوسرن. في عام ١٩٩٧ أصبح البروفيسور شلومبف كبير أطباء المستشفى الجراحي في كانتونسبيتال آراو وشريكاً لمركز الجراحة في زيورخ في مستشفى هيرسلاندن.

نطاق جراحي واسع مع نقطة الارتكاز في جراحة الأورام وجراحة البطن وجراحة السمنة

يمكن عبر النطاق الجراحي الواسع للبروفيسور شلومبف ضمان رعاية شاملة. بجانب عمله كشريكٍ للمركز الجراحي في زيورخ في مستشفى هيرسلاندن، يعمل البروفيسور رولف شلومبف أيضاً بشكل جزئي ككبير الأطباء في مستشفى مينيه دورف. يستفيد من خلال هذا العمل المشترك الناجح لكلى المستشفيين المرضى من جهة، كما أنه بذلك قد تم وضع معيار جديد في الجراحة المعقدة للبطن والصدر والأورام وهي نقاط الارتكاز لدى البروفيسور شلومبف.

أقسام جراحة البطن

تنقسم جراحة البطن إلى عدة مناطق كجراحة البنكرياس وجراحة الكبد وجراحة المريء وجراحة الفتاق (جراحة انكسارات جدار البطن) وجراحة السمنة وجراحة الأمعاء. يتم في كل تلك الجراحات معالجة الأمراض الحميدة والخبيثة من قبل فريق متعدد الاختصاصات. نظراً لكون البروفيسور شلومبف ليس خبيراً في جراحة البطن وحسب بل هو مختص خبير أيضاً في جراحة الصدر، يستطيع البروفيسور تغطية هذا النطاق متعدد الاختصاصات كما يمكنه إجراء عمليات معقدة جداً على نحو آمن وحذر وبأقل خطورة للمريض.

مختص بالأمعاء مع نقطة الارتكاز في جراحة الأمعاء في حال سرطان الأمعاء

إحدى مناطق الاختصاص لدى البروفيسور شلومبف تتمثل في جراحة الأمعاء والتي تُعنى قبل كل شيء بالأمراض الخبيثة كسرطان الأمعاء الغليظة. وذلك هو الجزء الأخير من الأمعاء الذي يصب في الشرج. لا يمكن تجنب المعالجة الجراحية إذا وُجدت هناك تغييرات سرطانية. يستأصل البروفيسور شلومبف خلال التدخل الأجزاء المصابة من الأمعاء.

يقوم البروفيسور شلومبف ضمن إطار التحضير للعملية بمناقشة كل حالة لمريض سرطان بعناية فيما يسمى بجلسة مؤتمر الأورام. يشارك في هذا الاجتماع الأسبوعي الشامل للاختصاص في قسم جراحة البطن في زيورخ مختصون من تخصصات أخرى ليقوموا بتغطية جميع جوانب المعالجة. هنا يجتمع أخصائي الجراحة المشهور مع أخصائيي طب الأشعة وأخصائيي طب المعدة والأمعاء وأخصائيي طب الأورام وأخصائيي التخدير والطب النووي ليتناقشوا بشأن أفضل معالجة مناسبة للمريض. بهذا يتم التأكد من أن تخطيط مبدأ المعالجة الفردي قد تمت فيه مراعاة جميع وجهات النظر المهمة.

نقاط ارتكاز أخرى في المعالجة لدى البروفيسور شلومبف

جراحة البطن في زيورخ – المعدة والمريء

يمكن للتدخل الجراحي على المعدة أن يصبح ضرورياً سواءً في الأورام الحميدة أو الخبيثة. كما تعد تقرحات المعدة والاثني عشر القائمة على أعطال الغشاء المخاطي من ضمن أسباب التدخل الجراحي. يمكن إجراء الجراحة لهذه التقرحات غالباً على نحو طفيف التوغل بواسطة تقنية ثقب المفتاح على عكس الأورام في المقابل. يسبق العملية في جراحة البطن في زيورخ تنظيرٌ للمعدة بهدف الايضاح ويتم من خلاله غالباً أخذ خزعة النسيج. في حال وجود ورم خبيث، يتوجب في العادة استئصال جزء من المعدة.

على عكس المعدة فإن الغشاء المخاطي للمريء غير محمي ضد عصارة المعدة العدائية. في حال أمراض الاسترجاع تسري عصارات الهضم نحو الخلف إلى المريء وتهاجم الغشاء المخاطي. إذا استمر ذلك لوقت طويل يمكن للتقرحات أن تتشكل. من ضمن أسباب الانسياب الرجعي لعصارة المعدة هو تموضع المعدة نحو الأعلى (المعدة المقلوبة رأسا على عقب) أو فتاق الحجاب الحاجز. وقد يكون سرطان المريء مسؤولاً عن ذلك أيضاً. في تلك الحالات ينصح بالعملية في إطار جراحة البطن.

جراحة السمنة – جزء من جراحة البطن

في الغالب لا تؤدي الريجيمات القاسية ولا تغيير التغذية ولا الرياضة إلى نقصان الوزن الدائم لدى الأشخاص ذوي الوزن الزائد جداً. هنا يمكن لتصغير المعدة أن يؤدي إلى الوصول للهدف ويساعد المرضى ممن لديهم بدانة لا يمكن التحكم بها للحصول على جودة جديدة للحياة وصحة أفضل. يملك البروفيسور شلومبف سنوات طويلة من الخبرة في هذا المجال وقد قام مع مرور الوقت بجعل تقنياته الجراحية مثالية أكثر فأكثر. بالنسبة لأغلب المرضى ذوي البدانة الشديدة فإن ما يسمى بتحويل المعدة هو الأنسب، وهو ما يمثل القياس لدى البروفيسور شلومبف.

يتم في تدخل جراحة السمنة هذا  تعطيل جزء من المعدة. بعد الفصل عن بقية المعدة يتم تصغير الجزء المسؤول عن استقبال الغذاء ليصبح بحجم كوب. لا يستطيع المريض سوى تناول كميات قليلة من الوجبات بالإضافة إلى ذلك يستطيع البروفيسور شلومبف القيام بممر محاذي يتخطى الاثني عشر ويقصّر الممرات المعوية ويصنع توصيلات جديدة. وذلك يؤدي إلى تقليل الوقت الذي تؤثر فيه عصارات الهضم لكل من البنكرياس والمرارة على الطعام بشكل جوهري. يتم طرد الغذاء جزئياً دون هضمه. يمكن امتصاص القليل من الغذاء مما يؤدي إلى خفض الإمداد بالسعرات الحرارية.

جراحة البطن الخاصة بجراحة الكبد والمسالك الصفراوية

تشكل الكبد والمرارة بالنظر لوظائفهما وحدةً، ولكنهما يختلفان بشكل جوهري في نوع الأمراض. بينما تكون حصوات المرارة مسببة في الغالب لعملية على المرارة، تكون الأورام في الغالب هي السبب حينما يكون الحديث عن الكبد. بحسب مرحلة مرض السرطان يتم من خلال جراحة البطن استئصال أجزاء من الكبد أو إحدى فصوص الكبد. من ضمن ذلك يستطيع البروفيسور شلومبف استئصال أورام الكبد بشكل حراري أيضاً.

جراحة البنكرياس

يعد التهاب البنكرياس أو سرطان البنكرياس من مسببات التدخل الجراحي على البنكرياس غالباً. ولكن يمكن أيضا للتكيسات أو الخراريج أن تكون السبب أيضاً. تعتبر عملية البنكرياس من الطب عالي الاختصاص وتتطلب الكثير من الخبرة والمعرفة بالاختصاص والمهارة. يقدم مستشفى هيرسلاندن في زيورخ بصحبة مختصين كالبروفيسور شلومبف أفضل الشروط لهذه العملية المعقدة ذات المتطلبات العالية.

جراحة الغدد الصماء – الغدة الدرقية والغدة الدريقية والغدة الكظرية

يتشكل سرطان الغدة الدرقية غالباً في سنوات الشباب. حينها يكون استئصالاً كاملاً أو جزئياً للغدة الدرقية لازماً في الغالب. كما يمكن فرط نشاط الغدة الدرقية أو الغدد الدريقية أن يكون سبباً لعملية في قسم الجراحة الحشوية في زيورخ. كما تنتمي الغدد الكظرية لنظام الغدد الصماء الخاص بجسمنا. تنتج الغدد الكظرية هرمونات هامة كالكورتيزول والأدرينالين. غالباً ما تكون أورام الغدة الكظرية حميدة ولكن يتوجب استئصالها في الغالب.

جراحة الصدر

بجانب الجراحة الحشوية تنتمي جراحة الصدر لنقاط الثقل العلاجية للبروفيسور شلومبف. قبل كل شيء يقع التركيز على تدخلات الرئة وغشاء الجنب (غشاء الرئة المصلي). في الغالب يتعلق الأمر بالأورام خبيثة وتجمع السوائل وما يسمى باسترواح الصدر، وهو ما يستدعي ضرورة إجراء تدخل جراحي.

الإنسان هو محور الاهتمام

في جميع التدخلات الجراحية ضمن إطار جراحة البطن (الجراحة الحشوية) وجراحة الصدر، يترك البروفيسور شلومبف نفسه ليقوده المطلب الرفيع وصولاً إلى أفضل تنبؤ لمرضاه. لتجنيب المرضى المشقة يتم إجراء أغلب التدخلات الجراحية على نحو طفيف التوغل بواسطة تقنية ثقب المفتاح وفقط حينما يستدعي الأمر يتم إجراء الجراحة بفتح تجويف الجسم. من خلال ذلك يتم تقليص الوقت اللازم للتشافي – حينها يمكن تجنب الإقامة لفترات طويلة في المستشفى بشكل كبير. يكمن الهدف دوماً في منح المريض الحياة الطبيعية مجدداً بأسرع وقت ممكن.

بإمكانكم الحصول على المزيد من المعلومات عن البروفيسور شلومبف  من خلال صفحة مستشفى هيرسلاندن بالإضافة إلى صفحته.

السيرة الذاتية

1975 - 1981 الدراسات الطبية بجامعة زيوريخ مع الإقامة في الخارج أثناء الدراسة: قسم طب الأطفال، مستشفى شيفيلد للأطفال (بريطانيا)؛ الأمراض الجلدية وأمراض الزهري بمستشفى سانت لويس، Paris /باريس (فرنسا). امتحان الدولة 1981
1982 - 1984 دورة دراسات عليا في الطب التجريبي وعلم الأحياء في جامعة زيوريخ، ومساعد باحث في العيادة الجراحية أ لمستشفى جامعة زيوريخ، المدير الأستذا الدكتور أ. سيننغ. العمل التجريبي في مجال زرع أنسجة خلايا الجزر تحت إشراف الأستاذ الدكتور ف. لاغيادير
1983 تم منحه درجة الدكتوراه من كلية الطب في جامعة زيوريخ عن أطروحته "هل السيكلوسبورين سام لجزر البنكرياس المزروعة؟"
1984 - 1985 مساعد سريري بالعيادة الجراحية أ في مستشفى جامعة زيوريخ، الجراحة الباطنية وجراحة القلب
1985 - 1986 مساعد سريري بالعيادة الجراحية في المشفى الإقليمي بأوزناش، سان جرمان، كبير الأطباء الدكتور أ. أركينت، الجراحة العامة، خاصة طب الرضوض
1986 - 1988 مساعد سريري في قسم الجراحة في مستشفى جامعة زيوريخ، رئيس القسم الأستاذ الدكتور ف. لاغيادير؛ التدريب في عيادة جراحة الأوعية الدموية بالقلب، المدير الأستاذ الدكتور م. تورينا، جراحة الكسور، المدير الأستاذ الدكتور أ. ترنتز، عيادة الجراحة الباطنية، المدير الأستاذ الدكتور ف. لاغيادير
1988 - 1989 زميل باحث في قسم الجراحة، مستشفى وعيادة جامعة مينيسوتا في Minneapolis /مينيابوليس (الولايات المتحدة الأمريكية)، Minneapolis الدكتور ج. س. نجاريان، رئيس قسم الجراحة. العمل التجريبي والسريري في مجال زرع الأعضاء (البنكرياس بشكل خاص، وزرع الخلايا الجزيرية، المحافظة على الأعضاء، إزالة أعضاء متعددة) تحت إشراف الأستاذ الدكتور د. إ. ر. ساثرلاند
1989 منح صفة طبيب أخصائي في الجراحة من الجمعية الطبية السويسرية، اتحاد الأطباء السويسريين (FHM)
1989 - 1998 عيادة الجراحة الباطنية، قسم الجراحة، مستشفى جامعة زيوريخ، مدير العيادة ورئيس القسم FHM الدكتور ف. لاغيادير. مجال النشاط الجراحة الباطنية بشكل عام بما في ذلك جراحة الرئة. أخصائي في مجال جراحة زراعة الأعضاء وجراحة الأورام (الكلى والبنكرياس والكبد) وفي الجراحات ذات التدخل الخفيف (تنظير البطن، تنظير الصدر، الجراحة الشرجية الدقيقة بالمنظار)، خصوصاً جراحة علاج السمنة
1990 الترقية إلى استشاري أول في قسم الجراحة بمستشفى جامعة زيوريخ
1993 إجازة التدريس في الجامعة، مَنْح شهادة "فينيا ليجندي" من كلية الطب في جامعة زيوريخ بفضل أطروحة ما بعد الدكتوراه "إزالة الأعضاء والمحافظة عليها"
1994 ترقية إلى منصب طبيب أول ونائب الاستشاري الأول في عيادة الجراحة الباطنية في قسم الجراحة، مستشفى جامعة زيوريخ
1997 انتخاب كرئيس للأطباء لعيادة الجراحة العامة بالمستشفى الإقليمي في Aarau/آراو، في 27 أغسطس 1997 من طرف كبير الموظفين الحكوميين لإقليم Aargau/آرجاو. انتخب كمدير لقسم الجراحة في 1 ديسمبر 1997 من طرف مؤتمر الدائرة بالمستشفى الإقليمي في Aarau/أراو. بدأ العمل في 1/1/1998
2000 منح لقب بروفيسور في 15 أغسطس 2000 من جامعة زيوريخ بناء على طلب كلية الطب
2006 منح لقب أخصائي في "الجراحة الباطنية" من الجمعية الطبية السويسرية، اتحاد الأطباء السويسريين (FHM)
2006 منح لقب أخصائي في "الجراحة العامة وجراحة الحوادث" من الجمعية الطبية السويسرية، اتحاد الأطباء السويسريين (FHMـ)
2009 افتتاح عيادة خاصة للجراحة في Klinik Hirslanden، في Zürich/زيوريخ
2012 افتتاح العيادة الجماعية "مركز جراحة زيوريخ" في Klinik Hirslanden، في Zürich/زيوريخ، مع الشريكين الأستاذ الدكتور أوتمارشوب، والأستاذ الدكتور جان شميدت
2014 التعيين في منصب استشاري أول الجراحة الباطنية (غير متفرغ) في مستشفى ماندورف من طرف المجلس الإداري لمستشفى Männedorf AG

فريق الأطباء

  • الأستاذ الدكتور أوتمار شوب
    شريك في مركز الجراحة في زيوريخ
  • الأستاذ الدكتور بول شنايدر
    شريك في مركز الجراحة في زيوريخ
  • الدكتور دانيال ديندو
    شريك في مركز الجراحة في زيوريخ

المقر

مطار زيوريخ 10 كم

معلومات المدينة زيوريخ

أطباء متخصصون ومركز طبية في زيوريخ
المزيد

برنامج المزايا في الموقع المحلي

Agent CS

توفر وكالة Agent CS  مساحة خاصة بحيث يمكنك التركيز على المهام الهامة الخاصة بك – وهي وكالة للخدمات المبتكرة تقدم الحل الأمثل لك من خلال الشبكات القائمة في مجموعة متنوعة من المجالات.

المزيد

ليموزين فيشر شركة مساهمة

إن شركة المساهمة ليموزين فيشر هي شركة سويسرية مستقلة. يقع المقر الرئيسي للشركة في كلوتن على مقربة من مطار زيورخ ويتم قيادة الشركة من قبل العائلة المالكة. تُعنى الخدمات بالمرضى والمستشفيات بالإضافة إلى الأفراد لعناية آمنة ومريحة.

المزيد

Professional Aviation Solutions

Professional Aviation Solutions (PAS) هو فريق محترف من الشباب الخبراء في تأجير الطائرات الخاصة والذين يعملون مع شركات الطيران المرموقة.

المزيد

Lufthansa Mobility Partner

ن PRIMO MEDICO هو شريك معتمد لبرنامج لوفتهانزا للرعاية الصحية والطبية Lufthansa Health & Medical. ويمكنك الاستفادة كعضو أو مستخدم لبرنامج بريمو ميديكو PRIMO MEDICO من خلال العروض الخاصة التي توفر لك خصومات لك ولمرافقك في السفر لمجموعة متنوعة من شركات الطيران مثل لوفتهانزا، والخطوط الجوية السويسرية، والخطوط الجوية النمساوية وخطوط بروكسل الجوية.

المزيد

منتجع أيا زيورخ

لديكم في منتجع أيا زيورخ الخيار بين ثلاث انواع مختلفة من الغرف: مريح ورفيع وفخم. الغرف مجهزة بأسرّة مريحة وحمامات حديثة وأجهزة تلفزيون مسطحة بالإضافة إلى معطف حمام ونعال خاصة بالحمام. سيجد الباحثون عن الاستجمام في منتجع أيا زيورخ مع مبنى نيڤيا ومنطقة الاستجمام، واحة صغيرة من الارتخاء.

المزيد

اتصال

البروفيسور الدكتور رولف ب. شلومبف
طبيب معالج في Klinik Hirslanden (العيادة الداخلية)

Klinik Hirslanden Zürich
المركز الجراحي بزيوريخ
Witellikerstrasse 40، CH-8032 Zürich/زيوريخ

T: +41 44 5126 408
F: +41 44 387 37 01

مواعيد الزيارة:

أيام العمل من 8:00 ص إلى 5:00 م
(تحديد المواعيد من خلال رقم العيادة)

حالات الطوارئ على مدار 24 ساعة
(عبر سنترال Klinik Hirslanden:
11 21 387 44 41+)

سياستنا التوجيهية سياستنا التوجيهية

في PRIMO MEDICO سوف تجد فقط الهيئات والكوادر الطبية ذات السمعة الطيبة، والذين تم اختيارهم وفقا لمبادئ توجيهية صارمة. تلعب الخبرة الطبية المكتسبة، وتقنيات المعالجة المبتكرة أو السمعة في مجال العلوم والبحوث دوراً هاماً.

المزيد

إلى أعلى