ارتجاج المخ

هل تبحثون عن معلومات عن إصابات الدماغ الرضية والمتخصصين في العلاج أو إعادة التأهيل؟ ستجدون هنا متخصصين وعيادات من ذوي الخبرة حصرياً في ألمانيا أو سويسرا أو النمسا. تعرفوا على الأسباب والعلاج وإعادة التأهيل أو اتصلوا بخبرائنا.

إلى النص الكامل

أطباء متخصصون ومراكز طبية من أجل ارتجاج المخ

الأخصائيون المختارون ارتجاج المخ


معلومات عن تخصص ارتجاج المخ

ماهي الإصابة الدماغية الرضية (ارتجاج الدماغ)؟

الدماغ عضو حساس للغاية تحميه عظام الجمجمة القوية. في حالة إصابات الجمجمة وتأثر الدماغ بالإصابة، يشار هنا إلى الإصابة الدماغية الرضية أو ارتجاج الدماغ.

يمكن أن تكون الإصابة بشكل مفتوح في حالة كسر عظام الجمجمة، ولكن يمكن أيضًا أن يتضرر الدماغ إذا تمت الإصابة بشكل مغلق. يحدث هذا بسبب تأثير الدماغ على جدران الجمجمة أو ضد الهياكل العظمية الأخرى، والتي يمكن أن تتلف بسبب القوة. تتمثل الأعراض الرئيسية لإصابات الدماغ الرضية في ضعف الوعي وفقدان الذاكرة، أي ثغرات في الذاكرة لم يعد المريض قادراً على تذكرها. بعد الصدمة، يمكن أن يتسبب توذم الدماغ وزيادة الضغط داخل الجمجمة وكذلك النزيف الذي يحتل حيزًا في إحداث مزيد من الضرر. يؤدي التوذم إلى زيادة الضغط على أنسجة المخ، حيث لا يمكن للدماغ أن يتوسع أكثر في منطقته العظمية. يمكن أن يؤدي هذا إلى فقدان ثانوي للخلايا العصبية، وهذا هو السبب وراء ضرورة معالجة الأسباب على الفور.

ماهي أسباب الإصابة الدماغية الرضية؟

تحدث إصابات الدماغ الرضية عندما يتعرض الرأس للعنف. يحدث هذا عندما يصطدم الرأس بسطح صلب أو جسم صلب، والأسباب الأكثر شيوعًا هي حوادث المرور والسقوط والحوادث الرياضية والمعارك. يعاني أكثر من نصف ضحايا الحوادث المرورية من إصابات الدماغ الرضية.

كيف يتم تشخيص الإصابة الدماغية الرضية؟

في حالة وقوع حادث نتج عنه إصابة دماغية رضية، يتم إجراء الفحص الجسدي والسيرة المرضية مباشرة في مكان الحادث من أجل تقييم الحالة الحالية للمريض بشكل أفضل. يتم استخدام مخطط تقييم مقياس غلاسكو للغيبوبة (GCS)، والذي يقيم حالة وعي المريض والوضع الجسدي عندما يتم إجراء تقييم غلاسكو GCS، يتم فتح العيون، ويتم تقييم أفضل طريقة لفظية وأفضل استجابة حركية. خمسة عشر نقطة هي القيمة القصوى، مما يعني أن المريض واعٍ تمامًا وقادر على التواصل. من أقل من ثلاث عشرة نقطة يتحدث المرء عن اضطراب طفيف في الوعي يجب مراقبته. تشير أقل من إحدى عشرة نقطة إلى الاستعداد للتنبيب بسبب ضعف معتدل في الوعي. إذا سجل المريض أقل من ثماني نقاط، فهو في غيبوبة ويجب توفير التنبيب والتهوية.

إذا كان من الممكن التحدث مع المريض، يتم عمل سيرة أكثر تفصيلاً عن ظروف الحادث والأعراض الموجودة. يمكن أن تشمل علامات إصابات الدماغ الرضية الغثيان و الصداع وآلام الرقبة والشلل والحساسية للضوء والدوار وصعوبة التحدث. علاوة على ذلك، يمكن أن يُظهر الفحص الحدقتين بأحجام مختلفة أو حدقة محتقنه مع أعراض ضغط داخل الجمجمة.

الفحص المحوري في إصابات الدماغ الرضية هو الفحص بالأشعة المقطعية للرأس .CT وبهذه الطريقة، يمكن الكشف عن الأضرار التي لحقت بعظم الجمجمة وإظهار احتمال حدوث نزيف دماغي كما يمكن أن يوفر التصوير بالرنين المغناطيسي للرأس أيضًا معلومات عن التلف المحتمل لأنسجة المخ ويمكن استخدامه لمراقبة التقدم. يتم أيضًا فحص الإصابات الأخرى، مثل كسور العظام نتيجة وقوع الحادث. يمكن القيام بذلك عن طريق فحص الأشعة السينية .

ماهي درجات الإصابة؟

تنقسم إصابات الدماغ الرضية إلى ثلاث درجات. يتم ذلك أيضًا باستخدام مخطط غلاسكو GCS، في إصابة الدماغ الرضية الخفيفة من الدرجة الأولى، يكون لدى المريض ما لا يقل عن ثلاث عشرة إلى خمس عشرة نقطة، ين تسع واثنتي عشرة نقطة، يتحدث المرء عن صدمة شديدة في الجمجمة والدماغ من الدرجة الثانية، والتي ترتبط بتحدد في المهارات الحركية واللفظ والوعي. تحت ثماني نقاط، يكون المريض في حالة إصابة دماغية شديدة من الدرجة الثالثة، والتي ترتبط بغيبوبة والحاجة إلى تهوية صناعية.

كيف تعالج الإصابة الدماغية الرضية؟

بعد المعالجة الإسعافية في مكان الحادث مع تأمين العلامات الحيوية، يتم نقل المريض بأسرع ما يمكن إلى مستشفى متخصص قريب حيث يتم إجراء التصوير بسرعة، اعتمادًا على درجة إصابة الدماغ الرضية والإصابات المصاحبة لها. كما يتم إجراء تدخلات جراحية عصبية محتملة لإصابات الجمجمة أو زيادة الضغط داخل القحف أو النزيف الدماغي. في حالة التعرض لصدمة شديدة، يتم إحالة المريض إلى اقسم العناية العصبية المركزة.

مدة الشفاء وإعادة التأهيل

يمكن أن يختلف وقت الشفاء لإصابة الدماغ الرضية بشكل كبير. عادة ما تلتئم الإصابات الطفيفة بسرعة وليس لها عواقب طويلة المدى. كقاعدة عامة، يمكن علاجها بشكل مناسب بالراحة والنوم. ومع ذلك، يمكن أن تحدث متلازمة ما بعد ارتجاج الدماغ، والتي قد تكون مصحوبة لبعض الوقت بالصداع والتهيج والتعب وأعراض أخرى. وعادة ما تتراجع هذه الأعراض تمامًا في غضون أسابيع قليلة.

في حالة الإصابة الشديدة، اعتمادًا على شدة الأذى الذي لحق بأنسجة المخ، قد يستغرق التعافي من أشهر إلى سنوات. بعد الحوادث الخطيرة، يمر المرضى بمفهوم إعادة التأهيل متعدد التخصصات مع أخصائيي العلاج الطبيعي والمعالجين المهنيين منذ البداية ويتم تحويلهم إلى إعادة التأهيل بعد إقامتهم في المستشفى. يمكن أن تكون إعادة الاندماج في الحياة اليومية والعمل عملية طويلة وصعبة للمريض وأفراد أسرته وتتطلب رعاية طبية ونفسية وثيقة. يعاني بعض المرضى من ضرر دائم ويظلون بحاجة إلى رعاية.

العواقب الممكنة والآثار طويلة الأمد

إصابات الدماغ الرضية هي السبب الرئيسي للوفاة قبل سن الأربعين.

اعتمادًا على المنطقة المصابة وشدة الصدمة، يمكن أن يعاني المريض من عواقب وخيمة طويلة الأمد تتطلب سنوات من إعادة التأهيل والعلاج. يمكن أن يعاني المرضى من اضطرابات النطق واللغة بالإضافة إلى اضطرابات الحركة وتغيرات الشخصية. علاوة على ذلك، يمكن أن تكون هناك مشاكل في التعلم وفقدان المهارات التي تم تعلمها بالفعل. غالبًا ما تكون إحدى النتائج طويلة المدى غير المعترف بها هي قصور الغدة النخامية بعد إصابة الدماغ الرضية، والتي ترتبط بنقص الهرمونات النخامية

من هم الاختصاصيون بالإصابة الدماغية الرضية (ارتجاج الدماغ)

في المرحلة الحادة، يقوم أطباء الأعصاب وأطباء العناية المركزة وكذلك جراحو الأعصاب في وحدة العناية المركزة للأمراض العصبية برعاية مريض الحادث. يتبع ذلك مفهوم العلاج متعدد التخصصات مع أخصائيي العلاج الطبيعي والمعالجين المهنيين وعلماء النفس. يمكن أيضًا التفكير في عيادة خاصة لإعادة التأهيل المبكر.

نحن نساعدكم في العثور على خبير لمرضكم . تم تقييم جميع الأطباء والعيادات المدرجة من قبلنا لتخصصهم المتميز في مجال الإصابات الدماغية الرضية وينتظرون استفساركم أو طلب العلاج الخاص بكم .


البحث عن طبيب تبعاً لمجال التخصص

سياستنا التوجيهية سياستنا التوجيهية

في PRIMO MEDICO سوف تجد فقط الهيئات والكوادر الطبية ذات السمعة الطيبة، والذين تم اختيارهم وفقا لمبادئ توجيهية صارمة. تلعب الخبرة الطبية المكتسبة، وتقنيات المعالجة المبتكرة أو السمعة في مجال العلوم والبحوث دوراً هاماً.

المزيد


مساعدة في بحثك

سوف نوجه ونحيل طلبك إلى الأطباء المناسبين سوف نوجه ونحيل طلبك إلى الأطباء المناسبين

نحن سعداء لمساعدتك في اختيار طبيب متخصص لاحتياجاتك. إن خدمة PRIMO MEDICO هي دائماً مجانية وأمينة وسرية للمرضى.

المزيد


إلى أعلى