أنت تبحث عن أطباء ومستشفيات متميزة في تخصص العلاج الكهرومغناطيسي الحراري

أطباء متخصصون ومراكز طبية من أجل علاج إشعاعي

معلومات عن تخصص العلاج الكهرومغناطيسي الحراري

هل تبحث عن مستشفيات للعلاج بالتسخين؟ في Primo Medico ستجد أخصائيين ومستشفيات ومراكز طبية حصرية في هذا المجال الطبي في ...

إلى النص الكامل

الأخصائيون المختارون


معلومات عن تخصص العلاج الكهرومغناطيسي الحراري

هل تبحث عن مستشفيات للعلاج بالتسخين؟ في Primo Medico ستجد أخصائيين ومستشفيات ومراكز طبية حصرية في هذا المجال الطبي في ألمانيا, النمسا وسويسرا. بامكانك الحصول على معلومات الاستطباب, الخطوات, التكلفة والأعراض الجانبية للعلاج بالتسخين.

ماهو العلاج بالتسخين؟

إن كلمة التسخين تعني رفع الحرارة ( حسب المصدر اليوناني). على العكس من الحمى والتي تنشا ويتم السيطرة عليها من قبل الجسم نفسه فإن التسخين هو رفع حرارة الجسم ( كليا أو منطقة معينة فقط) من الخارج. يستخدم التسخين لقتل الخلايا السرطانية أو لجعلها أكثر استجابة للعلاج الإشعاعي.

منذ زمن طويل كان من المعروف تأثير الحرارة على الجسم. كان البعض قديما يستخدمون عقاقير (مسببة للقيح) لرفع الحرارة للعلاج من أمراض معينة, وكذلك تم إعطاء جائزة نوبل للطب في عام 1927 للعلاج برفع الحرارة الذي استخدم في علاج مرض الزهري.

من المعروف أيضا أن الجسم يولد الحرارة في حال حصول التهاب لأن مقاومة الجسم الذاتية تتحسن في حالة ارتفاح حرارة الجسم, في الوقت نفسه فإن الحرارة العالية تكون خطيرة حيث أنه بدءً من درجة الحرارة 42 يبدأ البروتين بالتدهور والذي يعد جزء أساسي من تكوين الجسم.

أي المناطق يمكن تطبيق العلاج بالتسخين عليها؟

من حيث المبدأ فإن العلاج بالتسخين هو علاج إضافي يستعمل بالترافق مع العلاج الإشعاعي أو الكيميائي, إن القتل المباشر للخلايا الخبيثة من خلال الحرارة ممكن ولكن الأنسجة السليمة سوف تتأذى بشدة.

يتم من خلال التسخين جعل الخلايا السرطانية أكثر استجابة للعلاج الإشعاعي اللاحق. كيف يعمل هذا, في علم الأحياء الكثير من أنواع السرطانات تعمل على هذا الأساس. بسبب النمو السريع للسرطان فإن الكثير من المناطق في الجسم يقل إمدادها, لأن الأوعية الدموية لايمكنها ان تنمو بالسرعة الكافية. الحرارة في هذه الحالة تؤدي إلى إجهاد حراري. من خلال العلاج الإشعاعي اللاحق فإن الخلايا المنهكة تتم ازالتها بشكل فعال وهكذا يتم جعل جزء من الورم يستجيب للأشعة والذي نجا سابقا من العلاج الإشعاعي لوحده.

أنواع السرطانات والتي يمكن معالجتها من خلال هذه الطريقة هي من حيث المبدأ الأورام, والتي يتم علاجها بشكل أولي من خلال الأشعة.

في حالة الأورام التالية يمكن للعلاج بالتسخين أن يؤخذ بعين الاعتبار:

  • أورام جدار الصدر في سرطان الثدي
  • أورام الثدي السطحية
  • الميلانوم الخبيثة
  • سرطان المستقيم
  • سرطان الشرج
  • سرطان البروتستات
  • المرحلة المتقدمة من سرطان عنق الرحم
  • المرحلة المتقدمة من سرطان المثانة
  • بعض أنواع سرطانات الرأس والعنق

مقابلة حول حالة ارتفاع الحرارة في علاج السرطان مع أستاذ Bodis تجد هنا.

تكلفة العلاج بالتسخين

يجب الانتباه أن العلاج بالتسخين ليس العلاج القياسي لأمراض السرطان, لذلك لابد من الرجوع للتأمين الصحي لسؤالهم فيما اذا كان يتحمل تكلف العلاج. غالبا مايتم استخدام العلاج بالتسخين ضمن التجارب الطبية في المستشفيات الجامعية الكبرى, يوجد في السوق حاليا فقط أجهزة محدودة العدد بعد حيث يحتاج الانتاج بالجملة إلى الانتظار لبعض الوقت.

كيف يعمل العلاج بالتسخين؟

في البداية يتم الاجتماع بين عدة مختصين لمناقشة حالة السرطان ويلتقي عادة أطباء في الطب الداخلي ( الباطني), أطباء الأورام (أخصائيين الأورام الخبيثة), جراحين ومختصين في العلاج بالأشعة. هنا يتم التشاور مع المريض حول رغبته لاختيار نوع العلاج الأنسب.

في حالة الاتفاق على استخدام مزيج من العلاج بالتسخين والعلاج بالأشعة يتم شرح العلاج من قبل المعالج بالأشعة في البداية والذي يقوم بشرح منهج المعالجة تماما ويتطرق للمخاطر والآثار الجانبية

التسخين يتم بمساعدة الموجات الكهرومغناطيسية ( موجات الراديو والمايكرويف). حسب نوع الورم فإنه يتم استعمال خيارات مختلفة من التسخين. 

التسخين لكامل الجسم

في هذه الطريقة يتم تدفئة كامل الجسم. من المهم في هذه الحالة أن يكون السرطان منتشر في مناطق مختلفة من الجسم, غالبا مايتم تجربة هذه الطريقة خلال الدراسات ولذلك لاتوجد معلومات كثيرة عن الآثار الجانبية والتشخيص.

التسخين السطحي

يتم أيضا استخدام العلاج بالتسخين بشكل سطحي حيث تطبق الموجات الكهرومغناطيسية أو الموجات فوق الصوتية مباشرة على المناطق على سطح الجلد أو مباشرة تحته. يتم علاج سرطان الثدي وكذلك أورام الجلد والنقائل في منطقة الجلد بهذه الطريقة. هنا يتم استخدام العلاج بالتسخين لوحده أو بالاشتراك مع العلاج بالإشعاع.

التسخين العميق

يستعمل العلاج بالتسخين العميق أو في مناطق معينة أيضا, حيث يتم تدفئة منطقة واسعة حول الورم من أجل الوصول إلى مناطق عميقة حيث يتوضع الورم الخبيث. يستعمل هذا النوع من التسخين في معالجة الأورام في منطقة نهاية الأمعاء والأورام في منطقة البطن. يستلقي المريض على فراش وتسلط عليه الأشعة من خلال جهاز حلقي يدور حول المريض. لتحسين توجيه الأشعة يستلقي المريض على فراش من الماء لأن الماء لديها قدرة توصيل عالية.

التسخين الفراغي

طريقة أخرى للتسخين وهي التسخين الفراغي, هنا يتم بشكل شبيه للعلاج الإشعاعي الموضعي ( نوع من العلاج بالأشعة) حيث يتم تعريض الورم لعدة مجسات ومن خلال هذه المجسات يمكن أن يتم إيصال الموجات الكهرومغناطيسية إلى الورم والتأثير عليها. في حال كون الورم يمكن الوصول إليه خارجيا (مثل سرطان البروتستات أو أورام الرأس والحلق المختلفة) يتم تسليط المجس مباشرة عليه. وإلا فيتم وضعه بالمكان المناسب باستخدام المخدر الخفيف.

أحد أحدث الإنجازات هو التسخين باستخدام الجسيمات النانوية الممغنطة من الحديد حيث يتجمع الحديد في النسيج السرطاني بشكل خاص, بواسطة المغنطة من الخارج عبر الحقل الكهرومغناطيسي يمكن التحكم بتسخين الجسيمات النانوية, هذه الطريقة يتم استخدامها حاليا في التجارب الطبية مع حالات أورام المخ.

التأثيرات الجانبية والمخاطر للعلاج بالتسخين

كل أنواع الحرارة الزائدة تعتبر غير مريحة بالنسبة للبشر, مستشعرات الحرارة تصدر تنبيهات وتفرز مواد للألم, هذه التأثيرات الجانبية تحدث أيضا في العلاج بالتسخين للأسف, للتخفيف من ذلك يتم إعطاء حبوب للألم أو يمكن للعلاج أن يتم باستخدام تخدير خفيف.

بالإضافة لذلك يتم قياس الحرارة في مناطق العلاج باستخدام مجسات الحرارة والتي يتم وضعها على الجسم, هذا يتيح التحكم الدقيق وتغيير إعدادات الإشعاع عند اللزوم.

يعد التأثير السلبي على الجلد أو العضو من اكثر التأثيرات الجانبية حيث يمكن أن يحدث إلى جانب الألم أحمرار وتورم أيضا, ممكن في بعض الحالات الصعبة أن يحدث احتراق أيضا.

بالإضافة إلى ذلك فإن زيادة حرارة الجسم أو جزء كبير من الجسم يعتبرعبئاً كبيراً على القلب والدورة الدموية والذي يجعل هذا العلاج مستبعداً لبعض المرضى. بالإضافة إلى ذلك فإن أعراض جانبية أخرى تظهر عند استخدام مزيج العلاج مع العلاج الإشعاعي.

ميزات العلاج بالتسخين

في كثير من الحالات يمكن للجمع مابين العلاج بالتسخين والعلاج بالأشعة أن يتيح علاج أفضل لأمراض السرطان الخبيثة عما هو الحال في حال استخدام العلاج الإشعاعي لوحده. لكن للأسف فإن مجال المعالجة باستخدام هذه الطريقة لمعالجة الأورام لم يتم دراسته بالكامل في التجارب الطبية, بالإضافة إلى ذلك فإن مراكز طبية محدودة تقدم إمكانية المعالجة بهذه الطريقة حتى الآن.

أين يمكن أن تجد مستشفيات للمعالجة بالتسخين في ألمانيا وسويسرا؟

لكي تجد العيادة المناسبة للعلاج بالتسخين, على المريض أن ينتبه أن عليه التوجه إلى أخصائيين في العلاج بالأشعة. يمكن فقط للطبيب أن يقرر فيما اذا كان العلاج باستخدام التسخين هو المناسب وذلك حسب كل حالة. تقدم أيضا بعض المستشفيات الصغيرة إمكانية المعالجة بالتسخين وهنا يجب على المريض أن يكون متأكداً بأن الطبيب المختص يرى المعالجة بالتسخين مفيدة لحالته. من المهم أيضا تقديم طلب للتأمين الصحي بخصوص تحمل التكلفة. المستشفيات التالية تقدم إمكانية المعالجة بالتسخين في ألمانيا: المشفى الجامعي في ايرلانغن, المشفى الجامعي في توبينغن, المشفى الجامعي في ديسلدروف, مستشفى جامعة لودفيغ ماكسيميليان في ميونيخ, مستشفيات العلاج بالتسخين في سويسرا تجدها هنا.


البحث عن طبيب تبعاً لمجال التخصص

سياستنا التوجيهية

سياستنا التوجيهية

في PRIMO MEDICO سوف تجد فقط الهيئات والكوادر الطبية ذات السمعة الطيبة، والذين تم اختيارهم وفقا لمبادئ توجيهية صارمة. تلعب الخبرة الطبية المكتسبة، وتقنيات المعالجة المبتكرة أو السمعة في مجال العلوم والبحوث دوراً هاماً.

المزيد


مساعدة في بحثك

سوف نوجه ونحيل طلبك إلى الأطباء المناسبين

سوف نوجه ونحيل طلبك إلى الأطباء المناسبين

نحن سعداء لمساعدتك في اختيار طبيب متخصص لاحتياجاتك. إن خدمة PRIMO MEDICO هي دائماً مجانية وأمينة وسرية للمرضى.

المزيد


إلى أعلى